24 ساعة اخبار

اختبار أقوى سفينة حربية روسية بعد تحديثها

8
اختبار أقوى سفينة حربية روسية بعد تحديثها

Sputnik

Youry Kaver

صورة ارشيفية

قد يكون طراد “الأميرال ناخيموف” النووي الصاروخي الروسي جاهزا العام الجاري لبدء الاختبارات الساحلية والبحرية.

ولا يزال الطراد في الوقت الراهن قيد الإصلاح والتحديث في مصنع “سيفماش” الروسي حيث يتم تركيب المعدات والأجهزة.

إقرأ المزيد

روسيا بصدد إعادة تجهيز

صرح بذلك ناطق باسم المكتب الصحفي للمصنع وقال إن اختبارات الطراد تبدأ في المرفأ أولا، ثم تستمر في البحر بحضور أفراد طاقمه.

وقال كبير المهندسين ، فلاديمير بافلولوف، المسؤول عن تسليم الطراد للبحرية الروسية إن أعمال إصلاح السفينة جارية على قدم وساق وستختتم نهاية العام الجاري لتكون ” الأميرال ناخيموف”، بصفتها أقوى سفينة في البحرية الروسية، جاهزة تماما للاختبارات، وستسلم لسلاح البحرية الروسية في حال نجاحها نهاية العام المقبل.

وأضاف قائلا إن طراد “الأميرال ناخيموف” النووي الصاروخي الثقيل سيمتلك إمكانات واسعة ستسمح له بتوزيع أحدث الأسلحة الهجومية والدفاعية فيها، فضلا عن الأجهزة الرادارية الحديثة.

يذكر أن “الأميرال ناخيموف” هو الطراد النووي الصاروخي الثقيل من مشروع 1144 الذي بدأت البحرية السوفيتية باستخدامه في 30 ديسمبر عام 1988 . ويبلغ طوله 230 مترا،  وعرضه 25 مترا. أما مدى إبحاره فغير محدود. وبوسعه البقاء المستقل في البحر لمدة 60 يوما. ومن أسلحته الرئيسة  كانت صواريخ ” بي – 700″ المجنحة المضادة للسفن التي يزن كل صاروخ منها 7000 كيلوغرام.

ويتوقع أن يزود الطراد بعد انتهاء عملية الإصلاح والتحديث بصواريخ “كاليبر” المجنحة و”تسيركون” فرط الصوتية، فضلا عن أحدث المروحيات البحرية ومنظومات الدفاع الجوي والطوربيدات المضادة للغواصات.

المصدر: سلاح روسيا

يخلي موقع الوي الاخباري مسئوليته الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: